Loading
أبريل 13, 2021

الفوائد الصحية للهيل

تعتبر نبتة الهيل ملكة التوابل، إذ تمتاز بنكهتها القوية وحلاوتها الخفيفة، ومع اجتماع الطعم الحلو والمر فيها، يقارنه البعض بالنعناع. ومنذ قرون، اعتاد الناس استخدام الهيل في طهي الأطباق المتنوعة وفي العلاج أيضاً، إذ يعد مكوناً شائعاً وأساسياً في العديد من الأطباق العربية والشرق أوسطية.

في هذه المدونة، سنكتشف ونتعرف على العديد من الفوائد الصحية للهيل، وسنتعرف على كيفية إضافتها إلى وجبات الطعام من أجل الحصول على فوائد صحية.

الموطن الأصلي للهيل

بالرغم من توفر الهيل في جميع أنحاء العالم، إلا أن الموطن الأصلي للهيل يكمن في الدول التالية: غواتيمالا وماليزيا وتنزانيا والهند. والهيل مثل الزنجبيل حيث ينمو من بذور نباتات مختلفة تنتمي لنفس الفصيلة.

يستخدم الناس بذور الهيل في الكاري والحلويات وأطباق اللحوم والمشروبات مثل الشاي والقهوة. ويمتاز الهيل بفوائده الصحية بحكم توفر الخصائص المطهرة ومضادات الالتهابات فيها.

وقد تم إجراء العديد من الأبحاث العلمية حول الهيل والتي أثبتت فوائده الصحية.

ويستخدم البعض مسحوق بهار الهيل المطحون المولد من البذور كزيت أساسي، بينما يستخدمه آخرون كمكمل عشبي على شكل كبسولات.

الفوائد الصحية للهيل

يعد الهيل من التوابل الرائعة التي تمتاز بالعديد من الفوائد الصحية، ومنها:

يساعد على خفض ضغط الدم.

يتميز الهيل بخصائص مضادة للأكسدة ومدرة للبول حيث يساعد ذلك على خفض ضغط الدم.

وفي أحد المشاريع البحثية العلمية، أعطى الباحثون ثلاثة جرامات من مسحوق الهيل وبشكل يومي إلى 20 بالغاً ممن يعانون من ارتفاع في ضغط الدم، وبعد 12 أسبوعًا، كانت النتائج واضحة، حيث انخفض مستوى ضغط الدم لديهم بشكل ملحوظ إلى المستوى المتوسط.

أيضاً، يتميز الهيل بخصائص مدرة للبول، مما يعني أنه يعزز التبول، لذلك فهي بشكل تلقائي وطبيعي تقلل من مستوى ضغط الدم.

يحارب المركبات المسببة للسرطان

يحتوي الهيل على مركبات تكافح الخلايا السرطانية، فقد أظهر بحث علمي نتائج مماثلة تثبت ذلك. وبالتالي، يمكن أن يزيد مسحوق الهيل من نشاط وفعالية بعض الإنزيمات التي تساعد في محاربة المركبات السرطانية.

يحمي من الأمراض المزمنة

يحتوي الهيل على العديد من المركبات التي تحارب الالتهابات، فكما هو معلوم أن الالتهابات تحدث بواسطة أجسام غريبة تهاجم جسم الإنسان، ومن ثم يمكن أن تؤدي هذه الالتهابات طويلة الأمد إلى العديد من الأمراض المزمنة.

وتعمل مضادات الأكسدة الموجودة في الهيل على محاربة هذه الأجسام الغريبة وحماية الجسم من الأمراض المزمنة. إن مستخلص الهيل بجرعات 50-100 مليجرام لكل كيلوجرام من وزن الجسم يثبط بشكل فعال ما لا يقل عن أربعة مركبات التهابية مختلفة.

لذا، يمكن القول أن لمضادات الأكسدة الموجودة في الهيل القدرة على حماية الجسم من الأمراض المزمنة من خلال محاربة المركبات المسببة لذلك.

يعالج رائحة الفم الكريهة والتسوس

يستخدم البعض الهيل لعلاج رائحة الفم الكريهة لما له من خصائص مضادة للبكتيريا. ففي العصور القديمة، كان الهيل يستخدم لعلاج رائحة الفم الكريهة وتحسين الصحة العامة للفم.

يعطي الهيل نفسًا منعشًا من خلال محاربة بكتيريا الفم الشائعة. وتشير دراسة أخرى إلى أن الهيل يقاوم خمسة أنواع من البكتيريا التي تسبب تسوس الأسنان. وفي بعض حالات أنابيب الاختبار، منعت المستخلصات نمو البكتيريا بما يصل إلى 0.82 بوصة.

لذا، بالنظر إلى الفوائد الصحية المتنوعة للهيل، يمكن القول أنه من الضروري إضافته إلى وجباتنا اليومية.

 

من أين يمكن شراء الهيل؟

  • تختار قائنات الهيل الفاخر المختار بعناية والمقطوف باليد من المزارع الخضراء المورقة من بلاده الأصلية.
  • احصل على عبوة حفظ النكهة الفريدة من قائنات والتي تحافظ على ثراء الرائحة.
  • نضمن لك دوام الجودة العالية.
  • نوفر خدمة الشحن إلى جميع أنحاء العالم.

وقد حصلت قائنات على الشهادات والاعتمادات التالية:

  • شهادة تحليل المخاطر ونقاط التحكم الحرجة HACCP
  • نظام إدارة الجودة ISO 9001: 2015
  • نظام إدارة البيئة ISO 14001: 2015
  • مختبر دبي المركزي للغذاء والسلامة
  • نظام إدارة الصحة والسلامة المهنية ISO 45001: 2018

Related Posts